اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » ايران : تستبعد “٨” لاعبين مؤثرين من المنتخب العراقي بحجة اصابتهم بكورونا

ايران : تستبعد “٨” لاعبين مؤثرين من المنتخب العراقي بحجة اصابتهم بكورونا

شبكة عراق الخير :

فور وصول اللاعبين ستتم إجراءات فحوصات الـ pcr، حيث تم  استبعاد”٨” لاعبين موثرين من المنتخب بحجة

اصابتهم بفايروس الكورونا , كذلك

جميع لاعبين منتخبنا الوطني غير مصابين ما يحدث هو مخطط إيراني مدروس تماما

وسيكون عدد الغائبين عن المباراةِ ثمانية لاعبين هم: أمجد عطوان وياسر قاسم ومناف يونس وسعد ناطق

ومصطفى ناظم وحسين علي وحسين جبار وشيركو كريم.

اتحاد الكرة يتقدم بشكوى رسمية إلى الآسيوي

تقدمَ الاتحادُ العراقيّ لكرةِ القدم بشكوى رسميةٍ الى الاتحادِ الآسيوي وإلى مشرفِ مباراة منتخبنا ونظيره

الإيراني، طالبَ فيها بضرورةِ إعادةِ الفُحوصاتِ لجميع وفدِ المنتخب الوطنيّ.

وأوضحَ المديرُ الإداري للمنتخبِ الوطنيّ، غيث مهنا: ان رسالةَ الاتحاد العراقيّ تمّ فيها سردُ جميع الأحداثِ التي

حصلت منذ أول يومٍ لوصولِ الوفد العراقيّ والتي تأخرت فيها نتائج الفحوصات، وتمت إعادةُ الفحْص لستةِ أفرادٍ من

الوفدِ، وظهرت نتيجتها مُغايرةً لثلاثةٍ منهم ولم يُعترف بها، بالإضافةِ الى ما حدثَ اليوم من تأخيرٍ، وكان لنا اتصالٌ مع

المفتشِ الصحيّ الذي أكدَ لنا أن جميع العينات التي أخذت اليوم كانت نتائجها سلبيةً باستثناءِ لاعبٍ واحد وإداري

واحدٍ عند الساعةِ العاشرة مساءً، لكننا فوجئنا باتصالٍ عند الساعة 12:15 يُبين أن هناك إصابات لأربعةِ لاعبين

وإداري.

وأضافَ مهنا: من المؤمل أن يتلقى الجانبُ العراقي الردَ في الساعاتِ المقبلة.

اولا – إيهام  المدرب والكادر واللاعبين والإعلام العراقي بإصابة افضل اللاعبين لديهم واليوم أعلن الاتحاد

الإيراني جميع اللاعبين تعافوا من الفيروس وبإمكانهم المشاركة غدا

ثانيا – قاموا بإصابة عدد من اللاعبين في خط الدفاع نظرا لموقف طارمي وازمون الغير محدد إلى الآن بسبب

الظروف الجوية في تركيا وايضا موقف النادي الروسي من اللاعب فقد أضعفوا دفاعنا بالفيروس لكي تتعادل

الموازنه

ثالثا : كل اللاعبين المميزين في خط الدفاع ( سعد ومصطفى وشيركو ومناف وحسن) اي العراق غدا

سيلعب بقلبين دفاع ميثم جبار وأحمد إبراهيم لا غير وظهير ايسر وظهير ايمن بدون بدلاء تماماً

رابعا – القوة الضاربة في خط الوسط ياسر قاسم وأمجد عطوان وهما فقط من يجيد اللعب كلاعب وسط ارتكاز مع

محمد علي عبود اي أن العراق سيظطر أن يلعب بأرتكاز واحد أساسي أو يفقد خاصية خط الوسط بسحب لاعب

وسط مثل العماري أو بشار أو زيدان للعب مع سعد عبد الامير

أما على صعيد المحترفين لا يمكنهم أن يشككوا بإصابة اي لاعب لان الاتحادات أو اللجان الاوربيه تختلف تماما عن

الاتحاد الآسيوي ستحلق عقوبة وخيمة في آسيا وليس في إيران اذا ثبت تلاعب في مسحات اللاعبين لذلك

ابتعدوا عن الشبهات

والأهم من كل ذلك قاموا بإصابة مدرب الحراس احمد جاسم وهذه اكبر كارثة على المنتخب أن يتمرن الحراس

على أساسيات كرة القدم بدون ملاحظات او تمارين مدروسة قبل لقاء الخصم وهذا عمل مدرب الحراس الذي حجر

بسبب الفحص الإيراني

وزارة الصحة الايرانية تتراجع عن قرارها وتسمح بدخول 10 الاف مشجع لمباراة ايران والعراق

حيث ستكون حصة الجمهور العراقي 1000 مشجع فقط !!!!

إسود الرافدين بالزي الاخضر في واقعة آزادي في طهران والتحاق اربعة لاعبين

سيظهر المنتخب العراقي بالزي الأخضر والحارس بالطقم الأزرق غداً أمام المنتخب الإيراني.

في المقابل سيرتدي لاعبو المنتخب الايراني الزي الأبيض و حارسهم اللون الأصفر.

يذكر ان اللقاء سيقام عند الساعة الخامسة والنصف مساءً بتوقيت بغداد على ملعب آزادي في طهران.

 وصل اللاعبون فرانس ضياء (الدنمارك) ومهند جعاز وأمير العماري (السويد) وسعد ناطق (العراق) إلى العاصمةِ

الإيرانية طهران، يوم الثلاثاء، وقد تمت تهيئةُ جميع الإجراءاتِ اللازمة لغرض تأمينِ انضمامهم لوفدِ المنتخب الوطني.

وسبق ان وصل قبل ساعات الى العاصمة طهران لاعبا المنتخب الوطني زيدان إقبال وعلي الحمادي قادمان من

المملكةِ المتحدة ليلتحقا ببعثةِ المنتخب الوطنيّ.

وتزامن وصول اللاعبين مع وقت الوحدةِ التدريبيّة للمنتخبِ الوطني الذي سيواجه إيران يوم الخميس المقبل.

 واختتمَ المنتخبُ العراقي، مساء يوم الأربعاء، تدريباته في ملعبِ ازادي استعداداً لمواجهةِ المنتخب الإيراني غداً

الخميس في الملعبِ نفسه في الساعةِ السادسة بتوقيت طهران، الخامسة والنصف بتوقيت بغداد.

وشاركَ في التدريباتِ (21) لاعباً هم: بشار رسن ، أيمن حسين ، سعد عبد الأمير ، حسن رائد، مصطفى ناظم،

حسن عبد الكريم، محمد علي عبود ، أحمد إبراهيم، شيركو كريم، أحمد فرحان، فهد طالب، علاء عباس، حسين

جبار ، حسن أحمد، علي ياسين، حسين علي، مهند جعاز، أمير العماري، فرانس ضياء ، علي الحمادي، زيدان إقبال.

وتركزت تدريباتُ اليوم على الجانبِ التكتيكي الذي سيلعب به المنتخبُ الوطني لمواجهةِ إيران، وذلك من خلال

واجباتِ الجهاز الفني التي أوكلها إلى لاعبيه.

وأكدَ مشرفُ المنتخب الوطني، يونس محمود، وفق بيان لاتحاد الكرة، إن “لاعبينا على أتم الجاهزيّة، وكنا نتمنى

أن نكون مكتملي الصفوف، ونسعى إلى ان نحققَ نتيجةً جيدةً قبل المغادرةِ الى لبنان”.

بينما أوضحَ عضو الاتحاد، فراس بحر العلوم إن “اللاعبين يؤدون التدريباتَ بمعنوياتٍ طيبةٍ، ونأمل أن لاتكون هناك

إصاباتٌ جديدة ايجابية بـ(كورونا) للاعبينا”.

وبيّنَ مدربُ المنتخب الوطني، زيليكو بتروفيتش انه “لغايةِ انتهاء زمن الوحدةِ التدريبيّة نحن لا نعلم أي اللاعبين

سيكونون جاهزين معنا لمباراةِ الغد، لأننا ننتظر نتائجَ الفحوصات الأخيرة التي أجريناها اليوم صباحاً، ونتطلعُ

لتحقيق نتيجةٍ ايجابية بعيداً عن كل الحساباتِ المربكة لنا”.

وعبّر لاعب منتخبنا، زيدان إقبال، المحترف في صفوف مانشستر يونايتد، عن سعادته وهو بين زملائه العراقيين،

وانه يشعر بمعنوياتٍ عاليةٍ ومتحمس لارتداء القميصِ الوطني للمرة الأولى على صعيدِ المنتخب الأول.

وقالَ زيدان إن “تدريباتنا كانت جيدةً، ونمتلك مدرباً جيداً وجهازاً فنياً يتعامل معنا بطريقةٍ ممتازةٍ، وأنا سعيدٌ أن أكون

وسط هذه المجموعة، وأرى أننا مستعدون بقوةٍ لمواجهة منتخب إيران”.

ومن المؤمل أن تتضح معالمُ جاهزيّة اللاعبين المشاركين لمباراة الغد حسب نتائج الفحوصاتِ التي ستظهر في

الساعاتِ المقبلة.