اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » بايرن ميونيخ الألماني يفوز على الاهلي المصري 2-0 في نصف نهائي كأس العالم للأندية

بايرن ميونيخ الألماني يفوز على الاهلي المصري 2-0 في نصف نهائي كأس العالم للأندية

شبكة عراق الخير:

انتهت مباراة الأهلي وبايرن ميونيخ الألماني المقامة باستاد أحمد بن علي فى العاصمة القطرية الدوحة، ضمن منافسات نصف نهائي كأس العالم للأندية، بتقدم البايرن على الاهلي المصري بهدفين.

وبدأ الأهلي بتشكيل يضم كلاً من: محمد الشناوي ومحمد هاني وايمن أشرف وبدر بانون وعلي معلول وعمرو السولية وحمدي فتحي وحسين الشحات ومحمد مجدي قفشة وطاهر محمد طاهر ومحمود كهربا.

ويجلس علي مقاعد النادي الأهلي كل من علي لطفي ومصطفى شوبير وجونيور أجايي وأليو ديانج وأكرم توفيق ومروان محسن وصلاح محسن ووالتر بواليا وأحمد رمضان بيكهام وسعد سمير وياسر إبراهيم ومحمد شريف.

فيما يلعب بايرن ميونيخ المباراة بتشكيل مكوّن من: مانويل نوير ، بنجامين بافارد، جيروم بواتينج، ألفونسو ديفيز، دافيد ألابا ، جوشوا كيميتش، كينجسلي كومان، روكا، سيرجي جنابري، توماس مولر وروبرت ليفاندوفسكي.

جاءت بداية المباراة حماسية بشكل واضح من جانب فريق البايرن اذلي ضغط مُبكراً ولم يُضيع وقتاً لجس نبض الأهلي وهاجم منذ البداية عن طريق ترسانته الهجومية وأبرزها ليفاندوفسكي ومولو وجنابري.

وفى المقابل اعتمد الأهلي على الهجمة المرتدة التى تعامل معها الدفاع الألماني بجدية خاصة وأنها كانت ضعيفة وعلى فترات.

وواصل البايرن سيطرته التامة على اللقاء وسجل ليفاندوفسكي هدف بطل أوروبا الأول في الدقيقة 17 بعدما استغل عدم تمركز دفاع الأهلي بشكل جيد وسجل الكرة في شباك الشناوي.

ثم أحرز ليفاندوفسكى الهدف الثانى لفريق بايرن ميونيخ فى مرمى الأهلى فى الدقيقة 81 بالمباراة المقامة حاليا على ملعب أحمد بن على فى العاصمة القطرية الدوحة بنصف نهائى مونديال الأندية.

وفي الدقائق الأخيرة شارك محمد شريف بدلاً من طاهر محمد طاهر بحثاً عن هدف التعادل فيما سعى البايرن لتسجيل هدف ثان وكان له ما أراد عندما سجل ليفاندوفسكي هدفاً ثانياً ، وحاول البايرن تسجيل هدف ثالث كما حاول الأهلي زيارة شباك نوير ،لكن ينتهي اللقاء بفوز بطل ألمانيا وخسارة الأهلي الذي كافح واجتهد خاصة في الشوط الثاني.

وصعد الأهلي إلى دور نصف النهائى عقب تخطيه عقبة الدحيل القطري بهدف نظيف سجله حسين الشحات، في مستهل مشوار الفريق بالمونديال.