اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » بوادر من القوى السياسية بأن تكون الحكومة المقبلة “توافقية”

بوادر من القوى السياسية بأن تكون الحكومة المقبلة “توافقية”

فيولا فون كرامون، رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات في جمهورية العراق، تزور مركز اقتراع خلال التصويت المبكر للانتخابات البرلمانية العراقية في عملية خاصة، في بغداد، العراق، 8 أكتوبر 2021.

شبكة عراق الخير:

قال الكاتب والمحلل السياسي العراقي، أثير الشرع، إن “معظم المخاوف من التصعيد والعنف المحتمل من قبل

القوى السياسية الرافضة لنتائج الانتخابات قد تبددت، بسبب بوادر حسن النية من القوى السياسية بأن تكون

الحكومة المقبلة “توافقية”.

وأضاف الشرع لـ”راديو سبوتنيك” أنه لن يكون هناك مشادات أو مواجهات بين قوى صاعدة وقوى خاسرة

للانتخابات بسبب وجود توافقات على النأي بالعراق عن كل هذه الأمور، كما أن هناك تجارب سابقة حدت من

هذه المخاوف.

وأضاف الشرع أن إعلان المفوضية عدم مسؤليتها عما تم إعلانه من نتائج أولية ليس تنصلا، وإنما يعطي انطباعا

للداخل والخارج بأن هناك محاولات للتدخلات في آلية العمل والنتائج.

وأضاف أنه لن تكون هناك تغييرات جذرية في نتائج الانتخابات حتى بعد فرز المحطات التي لم يتم فرزها.

وكانت الرئاسة العراقية ومجلس القضاء الأعلى في البلاد، حذرا من أي تصعيد يمس السلم والأمن المجتمعي،

على خلفية اعتراض قوى شيعية على نتائج الانتخابات البرلمانية.

جاء ذلك في بيان مشترك للرئيس برهم صالح ورئيس مجلس القضاء الأعلى فائق زيدان، بعد تصاعد وتيرة التوتر والمخاوف من اندلاع أعمال عنف على خلفية اعتراض قوى وفصائل شيعية متنفذة على النتائج الأولية للانتخابات.

ودعا البيان، جميع الأطراف في البلاد إلى تبني “موقف وطني مسؤول يأخذ في الاعتبار المصلحة العليا للبلد، والتزام التهدئة وتغليب لغة العقل وتجنّب أي تصعيد قد يمس السلم والأمن المجتمعي”.

المصدر