اخبار عاجلة
الرئيسية » فن » تصاعد الأزمة بين الإعلامي العراقي نزار الفارس والفنانة المصرية رانيا يوسف

تصاعد الأزمة بين الإعلامي العراقي نزار الفارس والفنانة المصرية رانيا يوسف

شبكة عراق الخير:

تصاعدت أزمة الفنانة المصرية رانيا يوسف، مع الإعلامي العراقي نزار الفارس، بعد اتهامها له بتزييف الحقائق، بعد إذاعته لقاء بينهما، أطلقت فيه رانيا العديد من التصريحات التي أثارت الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، وعرضتها لهجوم شديد.

وكان نزار الفارس، قد أصدر بيانًا عرض خلاله تفاصيل الأزمة مع رانيا يوسف من بدايتها، مؤكدًا أن رانيا وافقت على الإجابة على جميع الأسئلة التي وجهت لها، باستثناء سؤال واحد يتعلق بحياتها الشخصية، وهو ما تم الالتزام به، رافضًا اتهامات رانيا له بالتزييف، وعرض تصريحات طلبت حذفها، مهددًا باللجوء للقضاء.

من جانبه قال طارق العوضي، محامي الفنانة رانيا يوسف، إنه لديه ما يثبت بأن موكلته، طلبت عدم إذاعة أجزاء معينة من حديثها، لكن نزار لم يلتزم بذلك، ورحب بلجوء الأخير للقضاء، مؤكدًا ثقته في موقف رانيا يوسف.

وأوضح العوضي:  أنه تقدم ببلاغ للمجلس الأعلى للإعلام، ضد القناة التي يعمل فيها نزار الفارس، لأنها لا تحمل ترخيصًا بالعمل في مصر، لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدها، مبينًا أنه تقدم ببلاغ -أيضًا- للسفارة العراقية ضد نزار الفارس، مشيرًا إلى أن موكلته لديها كامل الحق في مقاضاته، لأنه خان الثقة التي منحتها إياه.

وبدأت الأزمة بين رانيا يوسف ونزار الفارس، بعد لقاء تلفزيوني بينهما، أطلقت خلاله رانيا تصريحات أثارت جدلا كبيرًا، وشنّ الكثيرون هجومًا عليها، ما جعلها تتهم نزار بتزييف الحقائق، وإذاعة تصريحات لها لم تسمح له بنشرها، قبل أن يردّ نزار ببيان، يؤكد أنه التزم بما دار بينهما، وحذف بالفعل سؤالا عن الحجاب طلبت منه عدم إذاعته، وهدد بمقاضاتها بسبب تصريحاتها الهجومية عليه.