اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » تفاصيل قرارات الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء اليوم

تفاصيل قرارات الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء اليوم

شبكة عراق الخير:

أصدر مجلس الوزراء، يوم الثلاثاء، قرارين خلال جلسة اعتيادية عقدها برئاسة رئيس المجلس مصطفى الكاظمي،

تم فيها بحث مستجدات الاحداث في البلاد، ومناقشة الموضوعات المدرجة ضمن جدول ألاعمال.

وقال الكاظمي خلال الجلسة بحسب بيان لمكتبه : إن “متابعة قضايا واحتياجات المواطنين وتخفيف الاجراءات

البيروقراطية من اولويات العمل الحكومي، داعيا السادة الوزراء الى بذل اقصى الجهود لتوفير هذه الاحتياجات”.

وبين ان “الحكومة جاءت لخدمة المواطنين ومواجهة التحديات الكبيرة التي يواجهها البلد وليس لهدف سياسي،

وبين انها نجحت في مساحات فيما تحتاج الاخرى الى متابعة وعمل متزايدين، وفي هذا الصدد اكد سيادته نجاح

الاجراءات الاصلاحية التي قامت بها الحكومة، والتي ساهم بعضها في زيادة احتياطي البنك المركزي من الدولار”.

وجدد رئيس مجلس الوزراء توجيهاته الى “وزارة التجارة بالعمل المستمر لتوفير المزيد من المواد الغذائية في

البطاقة التموينية، وان تعمل بكل طاقتها لتحقيق هذا الامر، واشار سيادته الى الزيادة الحاصلة في اسعار بعض

السلع، واكد ان اغلبها مرتبط بجشع بعض التجار ولدينا حملات لمنع هذا التلاعب بالاسعار”.

واشار الى “جهود وزارة الصحة في توفير اللقاحات ضد فيروس كورونا”، مؤكدا اهمية تشجيع المواطنين

وحثهم على تلقي اللقاح”.

كما قدم وزير الصحة والبيئة وفقا للبيان تقريرا مفصلا عن مستجدات عمل لجنة تعزيز الاجراءات الحكومية في

مجالات الوقاية والسيطرة الصحية والتوعوية بشان الحد من انتشار فايروس كورونا، كما استعرض جهود الوزارة

في حملات التلقيح التي تقوم بها في العاصمة بغداد وعموم المحافظات.

وبعد ان ناقش مجلس الوزراء الموضوعات المدرجة على جدول اعماله، اصدر عدد من القرارات منها :

اولا/ تعد شركتا ( المفاخر للوكالات التجارية والتصدير محدودة المسؤولية، والبشائر التجارية المحدودة)،

منحلتين بحكم القانون، وتؤول عوائد تصفية الشركتين المذكورتين آنفا واموالهما الى وزارة المالية.

ثانيًا/ الموافقة على إصدار نظام التعديل الأول لنظام مجالس الآباء والمعلمين رقم (1) لسنة 1994،

إستنادًا الى أحكام البند (ثالثأ) من المادة(80) من الدستور، مع الأخذ بعين الاهتمام ملاحظات الدائرة القانونية

في الأمانة العامة لمجلس الوزراء.