اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار اقتصادية » جودت:متنفذون وسياسيون يرفضون اي مستثمر اجنبي خوفا على معاملهم التي أنشأوها في دول الجوار

جودت:متنفذون وسياسيون يرفضون اي مستثمر اجنبي خوفا على معاملهم التي أنشأوها في دول الجوار

شبكة عراق الخير:

اتهمت عضو اللجنة الاقتصادية النيابية النائبة ندى شاكر جودت، يوم الاثنين، المتنفذين وبعض السياسيين بمنع إنشاء مشاريع استثمارية في العراق، مبينة ان العراق يمتلك المئات من المعامل المتوقفة.

وقالت جودت في حديث لها: ان “هناك اشخاص متنفذين وسياسيين يرفضون اي مستثمر اجنبي يأتي لانشاء اي معمل انتاجي او مشروع استثماري في العراق خوفا على عدم دخول سلعهم من معاملهم التي أنشأوها في دول الجوار وحتى يبقى العراق سوقا استهلاكية لمنتجاتهم”.

واضافت جودت ان “هناك فساد كبير في دوائرنا حتى وصلت بالموظف إلى ان يبتز اي شخص يريد انشاء معمل او مشروع استثماري بالعراق”، مشيرة الى ان “الاستثمار اذا كان عبارة عن مقاولة فإنها تباع من شركة لاخرى والنتيجة مشروع فاشل”.

واشارت الى ان “العراق يمتلك المئات من المعامل والمصانع الانتاجية المتوقفة”، مبدية “استغرابها من توقفها لغاية الآن وعدم تأهيلها مع وجود هذه البطالة من الناس التي لها تأثير سلبي على المجتمع من ارتفاع للجريمة ومخدرات ومشاكل امنية ومجتمعية”.

وبينت جودت ان “احد اهم الاسباب الامنية غير المستقرة بالعراق هو سببها اقتصادي بالدرجة الاولى”.

يذكر أن العراق يستورد معظم السلع من دول الجوار في حين يشهد توقف لمعظم معامله وعدم قدرة المعامل العاملة منها على منافسة السلع المستوردة و المثيلة لها.