اخبار عاجلة
الرئيسية » غير مصنف » دعوات في الدول الاسلامية لمقاطعة بضائع فرنسا

دعوات في الدول الاسلامية لمقاطعة بضائع فرنسا

شبكة عراق الخير:

انتشرت في أجزاء من العالم الإسلامي دعوات على وسائل التواصل الاجتماعي في مطلع الأسبوع إلى مقاطعة السلع الفرنسية؛ احتجاجا على نشر فرنسا رسوما كاريكاتيرية ساخرة للنبي محمد.

ومن الصعب التأكد من تأثير المقاطعة في ظل عدم ورود سوى تقارير متفرقة عن تأثر مبيعات البضائع والسلع الفرنسية.

واكتسبت دعوات مقاطعة البضائع الفرنسية زخما في الدول الإسلامية العربية حيث انتشرت دعوات المقاطعة والوسوم المدافعة عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، بشكل كبير للغاية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي مصر، سخر مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي من ماكرون، وتم تداول قائمة بالعلامات التجارية الفرنسية، ودعا المدونون إلى مقاطعتها.

وفي الكويت، أعلن اتحاد الجمعيات التعاونية الاستهلاكية بالكويت مقاطعة المنتجات الفرنسية.

وقال رئيس الاتحاد فهد الكشتي لرويترز إن الاتحاد طلب من كافة الجمعيات التعاونية بالكويت مقاطعة المنتجات الفرنسية في هذه الجمعيات “انتصارا للرسول محمد صلى الله عليه وسلم”.

وأضاف “تم رفع جميع المنتجات الفرنسية من جميع الجمعيات”، وخلت أرفف جمعيات تعاونية زارتها رويترز مساء السبت وصباح اليوم الأحد من المنتجات الفرنسية، وتم تعليق لافتات مكتوب عليها “مقاطعة المنتجات الفرنسية” أو “إلا رسول الله. بناء على دعم الرسوم المسيئة لنبينا الحبيب محمد.. قررنا رفع جميع المنتجات الفرنسية من السوق والأفرع حتى إشعار آخر؛ وذلك نصرة لنبينا محمد”.

ويوجد في الكويت 75 جمعية تعاونية على الأقل، لها مئات الأفرع في مختلف مناطق البلاد، وتشكل المنفذ الرئيسي لبيع المواد الاستهلاكية اليومية، لا سيما الغذائية منها.

وفي قطر، قرر عدد من الشركات التجارية وخدمات البيع الإلكتروني إيقاف بيع وتسويق المنتجات الفرنسية، وعملت على حذفها من مواقعها الإلكترونية، استجابة لحملة المقاطعات العربية للبضائع والمنتجات الفرنسية.

وفي وقت سابق، أعلنت شركة الميرة القطرية، وهي إحدى أهم شركات بيع التجزئة في قطر، سحب المنتجات الفرنسية من جميع فروعها حتى إشعار آخر.

وغردت شركة ألبان الوجبة عبر تغريدة على حسابها الرسمي على تويتر “من مبدأ الرفض والاستنكار لما يُنشر من إساءة لنبينا الكريم ودفاعا عنه؛ فإننا نعلن انضمامنا لحملة مقاطعة المنتجات الفرنسية، كما نتعهد بتوفير منتجات مماثلة وبديلة لمنتجات الألبان خلال فترة قصيرة”.

وأكد عدد من حسابات شركات التوصيل إيقاف عمليات التوصيل للمنتجات الفرنسية.

وأعلنت جامعة قطر تأجيل فعالية الأسبوع الثقافي الفرنسي لأجل غير مسمى، وذلك بسبب المستجدات والأحداث الأخيرة والمتعلقة بالإساءة للإسلام والنبي محمد”، في حين أعرب المجلس التمثيلي الطلابي عن استيائه البالغ لاستمرارية نشر الرسوم المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه واله وسلم.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الإثنين إن إهانة المسلمين إساءة استغلال ”انتهازية“ لحرية التعبير، في إشارة على ما يبدو إلى تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون التي يُنظر إليها على أنها تنتقد الإسلام.

وكتب ظريف على ”تويتر“ دون أن يخاطب ماكرون مباشرة قائلا: ”المسلمون هم الضحايا الرئيسيون لعقيدة الكراهية“.

وأضاف أن ”إهانة 1.9 مليار مسلم ومقدساتهم بسبب الجرائم المقيتة لمثل هؤلاء المتطرفين هو إساءة استغلال انتهازية لحرية التعبير لا تسهم سوى في تغذية التطرف“.

فيما ادانت دول مثل المغرب وباكستان والاردن المواقف الفرنسية تجاه الرسوم المسيئة.