اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العالم » ظريف :نزف البشرى للشعبين العراقي والإيراني

ظريف :نزف البشرى للشعبين العراقي والإيراني

شبكة عراق الخير :زف وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الخميس البشرى للشعبين العراقي والإيراني بنجاح العملیة الجراحیة للسيد السيستاني.

وقال ظريف في تغريدة له باللغة العربية على منصة تويتر إنه “بشری لنا جمیعاً فی إیران و في العراق بنجاح العملیة الجراحیة للمرجع الکبیر  آیة الله العظمی السید علي السیستانی أدام الله ظله الوارف، داعین الله جل وعلا بسرعة شفائه و أن یتم نعمته علینا بسلامته”.

وأكد الفريق الجراحي الذي أجرى العملية للسيد السيستاني اليوم الخميس 16 كانون الثاني أنه سيقف غداً على قدميه ويبدأ بالحركة، جاء ذلك في مؤتمر صحفي أقيم في مستشفى الكفيل التخصصي في كربلاء.

هذا وبعث رئيس الجمهورية برهم صالح، اليوم الخميس، رسالة إلى السيد السيستاني للأطمئنان على صحته بعد تعرضه إلى كسر بفخذه الأيسر.

وكان رئيس الوزراء العراقي، عادل عبدالمهدي قد أكد، اليوم الخميس، 16 كانون الثاني، 2020 خلال اطمئنانه على صحة المرجع الأعلى، علي السيستاني، بعد إجراء عملية جراحية لساقه جراء تعرضها للكسر أن “استعداد الحكومة العراقية وأجهزتها كاملة لتقديم أفضل رعاية صحية ممكنة لسماحته”.

وكانت السفارة الأمريكية في بغداد قد وصفت اليوم الخميس 16 كانون الثاني، السيستاني، بأنه صمام أمان أساسي للعراق و المنطقة.

وبعثت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس-بلاسخارت أمانيها بالشفاء العاجل للسيستاني إثر تعرضه لكسر في فخذه الأيسر، راجية أن يدوم صوته وحكمته إلهاماً للجميع.

وتعرض المرجع الديني الأعلى، علي السيستاني، لكسر في الفخد وقام فريق طبي عراقي اليوم بإجراء عملية جراحية له.

وقال مصدر مسؤول في مكتب المرجع الأعلى علي السيستاني ‌إن: “سماحته تعرض الليلة الماضية لالتواء في الرجل اليسرى أدى الى كسر في عظم الفخذ “، مضيفاً “ستجرى له عملية جراحية هذا اليوم باشراف فريق طبي عراقي”.

ويعد السيد السيستاني أحد أكبر المرجعيات الدينية للشيعة في العراق والعالم، وخلفاً لأبي القاسم الخوئي سنة 1992 في زعامة الحوزة العلمية في مدينة النجف.