اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » عجلات مظللة في الفلوجة تتسبب بحظر تجوال ليلي مشدد

عجلات مظللة في الفلوجة تتسبب بحظر تجوال ليلي مشدد

شبكة عراق الخير :

 لليوم الثالث على التوالي، تنفذ مديرية شرطة محافظة الأنبار، حظراً ليلياً مشدداً في قضاء الفلوجة ( 60 كم

غربي العاصمة العراقية بغداد )، وسط تكتم السلطات الأمنية.

وبحسب وسائل اعلام ، في الانبار، فإن قوات الشرطة المحلية وافواج الطوارئ، تنفذ انتشاراً أمنياً واسعاً عند

الساعة الثانية عشر مساءً، ويتم اعتقال كل من يخالف القرار، فضلاً عن منع اي احد من دخول المدينة بعد الوقت

المحدد.

وسائل اعلام ، تحرت عن السبب وراء تلك الإجراءات، وخلال تواصلها مع احد مصادرها في مديرية شرطة الانبار،

تبين أن “السبب يعود لحملة تسقيط إعلامي لشرطة الفلوجة، ينفذها بعض أصحاب الصفحات الوهمية على

مواقع التواصل الاجتماعي”، مؤكدا، أن “هذا هو السبب الوحيد، وإلا فما سبب طبيعة الحركة في باقي مدن

الانبار، والتشديد على الفلوجة حصراً، فلو كان هنالك اي تهديد أمني او ما شابه، لتم تشديد الحظر في عموم

المحافظة”.

وبين المصدر، وهو ضابط برتبة عقيد في الشرطة، أن “معلومات استخبارية وصلت لمدير شرطة الانبار، الفريق

هادي رزيج كسار، تفيد بدخول عدة عجلات مظللة إلى الفلوجة، دون التحقق من هويات أصحابها”.

وتابع، “بعد وصول المعلومة إلى مدير شرطة الانبار، وجه الأخير عناصر مقربين منه، بالذهاب إلى الفلوجة،

والتجول بشوارعها، مع تصوير جولتهم بشكل دقيق”.

ولفت المصدر ، إلى أن “المقربين من مدير الشرطة، قاموا بتصوير فيديو لدخولهم الفلوجة والتجول بشوارعها

بمركبتهم، حيث قاموا بتصوير المناطق الخالية من مفارز الشرطة فقط، وهو ما دفع شرطة الفلوجة الى تشديد

الإجراءات”.

فيما قال مدير شرطة الفلوجة، العميد جمال الجميلي، إن “الاجراءات تم تنفيذها بناءً على توجيهات مديرية شرطة الانبار”.

واوضح، في حديثه ، أن “الاجراءات التي تم العمل على تنفيذها، هي حظر تجوال شامل من الساعة 12:00 ليلاً

وحتى الساعة 5:00 صباحاً ، ولا يسمح خلال هذا الوقت بأي حركة“، مشيراً، إلى أن “ضمن الاجراءات التي سيتم

تطبيقها هي محاسبة اصحاب المركبات المظللة، ومحاسبة اصحاب الدراجات النارية غير المسجلة”.