اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » علاوي يطلب من رئاسة البرلمان بعقد جلسة لنيل الثقة.. والأخيرة ترد

علاوي يطلب من رئاسة البرلمان بعقد جلسة لنيل الثقة.. والأخيرة ترد

شبكة عراق الخير :

كشف مصادر سياسية مطلعة، أن رئــيــس الـــوزراء المـكـلـف محمد تـوفـيـق عـــلاوي، أكمل تشكيل كابينته الوزارية وبرنامجه الحكومي”.

وذكرت المصادر ان علاوي “أبلغ رئاسة مـجـلـس الــنــواب بــذلــك، وطــلــب تـحـديـد مــوعــد جـلـسـة ودعـــوة اعــضــاء مجلس الــنــواب، لـلـتـصـويـت عـلـى الاســمــاء الـتـي اخــتــارهــا لـــلـــوزارات، اضــافــة لـلـبـرنـامـج الحكومي المقبل”.
وأشــارت المـصـادر إلـى ان “هيئة رئاسة مـجـلـس الـــنـــواب أبــلــغــت عـــلاوي بـعـقـد الجلسة بـأقـرب فـرصـة، وأنـهـا تتشاور مــع رؤســـاء الـكـتـل الـنـيـابـيـة والاعــضــاء لـضـمـان تـمـريـر تـصـويـت مـنـح الـثـقـة” مبينة أنه “سيصدر بيان رسمي للدعوة إلـى جلسة طـارئـة كـون الـبـرلمـان بعطلة تشريعية دستورية”.
وتأتي هذه الأنباء مع انعقاد اجتماع مساء أمس الثلاثاء بمنزل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، بحضور تحالف القوى الوطنية، والاحزاب الكردية جميعها، والكتل الشيعية للخروج بموقف موحد من حكومة علاوي وآليات دعمه في “تشكيل حكومة مستقلة مهمتها اعادة هيبة الدولة وإجراء انتخابات مبكرة وسط أجواء إيجابية تعكس شعور الجميع بعمق الأزمة الحالية والحوارات الصريحة” بحسب النائب عن فتح أحمد الأسدي.
وكان النائب عن كتلة الحكمة حسن فدعم أكد أمس ان كابينة علاوي ستمرر بغالبية الكتل في مجلس النواب” لافتا الى ان “علاوي اختار أسماء كابينته دون تدخل أي كتلة او حزب”.
فيما رجح النائب عن الحكمة، عباس سيد صروط , عن تحديد جلسة استثنائية لمجلس النواب، قريباً لتمرير التشكيلة الوزارية.
وقال صروط , ان “البرلمان حالياً في عطلة تشريعية؛ لكن حسب المعلومات انه ستكون هناك دعوة لعقد جلسة يوم الاحد المقبل للتصويت على حكومة علاوي”.
يذكر ان رئيس مجلس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي قال السبت الماضي انه “اقترب من تحقيق إنجاز تاريخي يتمثل بإكمال كابينة وزارية مستقلة من الأكفاء والنزيهين من دون تدخل أي طرف سياسي، وسنطرح أسماء هذه الكابينة خلال الأسبوع الحالي بعيداً عن الشائعات والتسريبات، ونأمل استجابة أعضاء مجلس النواب والتصويت عليها من أجل البدء بتنفيذ مطالب الشعب”.
وفي الأول من شباط الجاري، كلف رئيس الجمهورية، برهم صالح، علاوي بتشكيل الحكومة بعد مرور شهرين من قبول استقالة خلفه، عادل عبدالمهدي في البرلمان