اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » قاسم الأعرجي : فرض الخزانة الاميركية عقوبات على فالح الفياض يصفه بالخطأ

قاسم الأعرجي : فرض الخزانة الاميركية عقوبات على فالح الفياض يصفه بالخطأ

الأعرجي: لولا الدعم الخارجي لداعش لتم القضاء عليها خلال أسابيع

شبكة عراق الخير :

وصف مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي يوم السبت فرض الخزانة الاميركية عقوبات على رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض بالخطأ الذي يتعين تصحيحه.

وقال الأعرجي في منشور له على منصات التواصل الاجتماعي “تويتر”، “ندعو الخزانة الأمريكية، إلى تصحيح خطئها بقرار فرض عقوبات على شخصية عراقية حكومية”.

واردف قائلا “ليس من الصحيح أن تكون (أي شخصية الفياض) ضمن قوائم العقوبات”.

من جهته استنكر احمد مدلول الجربا عضو مجلس النواب قرار العقوبات الصادر بحق الفياض قائلا انها “مجافيه للواقع والحقيقة، وسوف نقف معه ونسانده حتى تنتهي ازمته بالكامل”.

وفرضت الخزانة الاميركية يوم الجمعة عقوبات على الفياض لصلته بانتهاكات حقوق الإنسان.

وقال بيان وزارة الخزانة، إن فصائل الحشد الشعبي الموالية لإيران، قد اعتدت على المشاركين ضمن التظاهرات العراقية في أكتوبر 2019، والتي خرجت احتجاجا على الفساد، والبطالة، والركود الاقتصادي، وسوء الخدمات العامة، وتدخل إيران في الشؤون الداخلية للعراق.

وأضاف البيان أن الفياض كان عضوا في خلية الأزمة التي كونت في أواخر عام 2019، والتي تألفت بشكل أساسي من قيادات فصائل الحشد الشعبي، من أجل قمع المحتجين العراقيين، بدعم من فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني.

وتابع البيان “اليوم، تواصل العناصر الموالية لإيران في قوات الحشد الشعبي، شن حملة اغتيالات ضد النشطاء السياسيين في العراق، والذين ينادون بتنظيم انتخابات حرة ونزيهة، واحترام حقوق الإنسان وتعيين حكومة نظيفة”.

 

وقال وزير الخزانة ستيفن منوشين “إن السياسيين والمتحالفين مع إيران مثل فالح الفياض، شنوا حملة عنيفة ضد الديمقراطية العراقية، والمجتمع المدني، من خلال الإشراف والإدارة على عمليات قتل المتظاهرين العراقيين السلميين”.

 

وأوضح البيان أن العقوبات المفروضة على الفياض، ستشمل مصادرة جميع ممتلكاته ومصالحه الشخصية الموجودة في الولايات المتحدة، أو تلك الخاصة به والتي بحوزة أو سيطرة أشخاص أميركيين.

 

كما ستشمل العقوبات حظر أي كيانات يمتلك الفياض 50 بالمئة من حصتها أو يمتلكها هو وآخرون بشكل مباشر أو غير مباشر.

 

وتأتي العقوبات على الفياض، تطبيقا للأمر التنفيذي رقم 13818، والذي يقضي بمعاقبة المنتهكين لحقوق الإنسان حول العالم، وناشري الفساد.

اضف رد