اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » قصف قاعدة عين الأسد يتسبب بمقتل متعاقد بسكتة قلبية

قصف قاعدة عين الأسد يتسبب بمقتل متعاقد بسكتة قلبية

شبكة عراق الخير :

أكدت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، يوم الأربعاء، مقتل متعاقد مدني بسكتة قلبية، جراء الهجوم الصاروخي

على قاعدة عين الأسد غربي الأنبار.

وذكرت البنتاغون، أنها “تراقب عن كثب التحقيقات التي تجريها السلطات العراقية، بشأن حيثيات الهجوم الذي نفذ

على قاعدة عين الأسد”.

وأضافت أن “الهجوم الذي نفذ على عين الأسد، تسبب بمقتل متعاقد مدني”، مؤكدة أنها “لم تتلق حتى اللحظة أي

تقارير عن إصابات في صفوف القوات الأميركية جراء الهجوم”.

وتابعت، تشير الدلائل الأولية إلى أن “عشرة صواريخ أطلقت نحو قاعدة عين الأسد في العراق”، مشيرة

إلى أن “‏‎أنظمة الدفاع الصاروخي “C-RAM” تعمل في الدفاع عن القوات الأميركية الموجودة في العراق”.‏‎

ونوهت الوزارة، إلى أنها “أطلعت وزير الدفاع لويد أوستن، على استهداف قاعدة عين الأسد، وهو يراقب الوضع عن

كثب”، مؤكدة أن ‏‎واشنطن تقف على أهبة الاستعداد عند الحاجة لمساعدة شركائها العراقيين أثناء التحقيق بقصف

قاعدة عين الأسد”.

 

واستهدف هجوم صاروخي قاعدة عين الأسد التي تضم قوات أميركية وعراقية وأخرى تابعة للتحالف الدولي في محافظة الأنبار (غربي العراق).

ويأتي الهجوم بعد نحو أسبوع على القصف الأميركي الذي استهدف فصائل مسلحة عراقية شرقي سوريا، كما يأتي قبل يومين من زيارة بابا الفاتيكان للعراق.

وكانت قاعدة عين الأسد تعرضت منتصف يناير/كانون الثاني من العام الماضي لقصف إيراني بالصواريخ الباليستية، ردا على اغتيال قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني، مما أسفر عن دمار كبير وإصابة جنود أميركيين بارتجاج في المخ، وفق ما أكدته إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب.