اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » كأس أمم أفريقيا في الكاميرون: اخطاء كبيرة وفضائح تنظيمية وكرات غير صالحة

كأس أمم أفريقيا في الكاميرون: اخطاء كبيرة وفضائح تنظيمية وكرات غير صالحة

شبكة عراق الخير:

تواصلت الفضائح في بطولة كأس أمم أفريقيا المقامة حاليا في الكاميرون، وذلك قبل مباراة موريتانيا وجامبيا،

التي تقام في مدينة ليمبي ضمن الجولة الأولى لمنافسات المجموعة السادسة.

وشهدت المباراة أخطاء في التنظيم عند عزف النشيدين الوطنيين لكل من موريتانيا وغامبيا.

وفوجئ المنتخب الموريتاني بعد الإعلان عن عزف النشيد الوطني الخاص بموريتانيا، بعزف النشيد القديم بدلا من

النشيد الحالي، مما اضطر المنظمين لإيقاف النشيد، ومحاولة تشغيل النشيد الجديد، ليفشلوا ثانية، ليقوم بعض

لاعبي المنتخب الموريتاني والجهاز الفني بترديد النشيد الجديد دون مرافقة التسجيل الموسيقي.

وتعد هذه الحادثة الثالثة في هذه البطولة، بعد الكرات التي لم تكن صالحة في مباراة مصر ونيجيريا، والفضيحة

التحكيمية المدوية في مباراة تونس ومالي، والتي اضطرت المنظمين لتأجيل مباراة موريتانيا وغامبيا لمدة 45

دقيقة.

وكان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، قد قام بتغيير حكم الساحة في المباراة بيرنارد كاميل من سيشل بالحكم

الجزائري مصطفى غربال، الذي كان مكلفا بإدارة غرفة  الفار، وذلك بعد إصابة الحكم الأصلي بفيروس كورونا.

ومن جهته تقدم المنتخب التونسي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، بشكوى للاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف“، بشأن

أحداث مباراة مالي، والتي شهدت واقعة تحكيمية كارثية، بعدما أنهى الحكم الزامبي، جياني سيكازوي، المباراة

في الدقيقة 85 من اللقاء، قبل أن يعود اللقاء للاستئناف، مرة أخرى، بعد اعتراض لاعبي تونس.

ويشار إلى أن الحكم الزامبي قد أنهى المباراة مرة أخرى، في الدقيقة 89:45 ثانية، رافضا العودة إلى استمرار اللعب من جديد من أجل استئناف وقت المواجهة، في وقت طالب مسؤولو “الكاف” بإعادة لاعبي كلا الفريقين للملعب لاستئناف الزمن المتبقي من وقت المباراة، وسط غياب الحكم نفسه، وتواجد الحكم الرابع في أرض الملعب لقيادة اللقاء.

وعاد لاعبو المنتخب المالي إلى الملعب، بعد 30 دقيقة، من وقت المباراة الأصلي ووسط محاولات العودة للعب، لكن وقتها رفض الفريق التونسي الموافقة على الطلب، ليطلق الحكم صافرته معلنا نهاية المواجهة بفوز مالي.

ويذكر أن مباراة المنتخبين التونسي والمالي، التي جمعت الفريقين على ملعب لمبي ستاديوم، ضمن منافسات المجموعة الـ 6 في بطولة الأمم الأفريقية، قد انتهت بفوز خاطف للمنتخب المالي.