اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار العراق » كردستان ترد على مزاعم تعليق دعم حكومة علاوي على تسلم مناصب معينة

كردستان ترد على مزاعم تعليق دعم حكومة علاوي على تسلم مناصب معينة

شبكة عراق الخير :ردت كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في مجلس النواب العراقي، على الأنباء التي أشارت إلى رهن دعم الحزب لحكومة رئيس الوزراء المكلف، محمد توفيق علاوي بحصوله على مناصب معينة، مبينةً أن “الحديث عن توزيع المناصب في الحكومة العراقية الجديدة ما زال مبكراً”.

وقال المتحدث باسم الكتلة، ارام بالتي في بيان تلقت شبكة عراق الخير  نسخة منه: “تداولت بعض المواقع والشخصيات، اشتراط الحزب الديمقراطي الكوردستاني الحصول على مناصب معينة من أجل دعم الحكومة المزمع تشكيلها من قبل السيد محمد علاوي”.

وأوضح: “في الوقت الذي ننفي فيه مثل هذه الأنباء، نؤكد أن الحديث عن توزيع المناصب في الحكومة القادمة ما زال مبكراً، وأن من يروج لمثل هذه الأخبار يريد أن يضع العصا في عجلة تشكيل الحكومة لغايات معروفة”.

وشدد بالتي على أن “تطبيق الدستور والالتزام بالاتفاقيات المبرمة بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم، تأتي في مقدمة أولوياتنا، ولابد أن تبذل الحكومة المقبلة كل جهودها من أجل تطبيق مطالب المتظاهرين في إطار القانون والدستور”.

وكان رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور البارزاني، أكد الثلاثاء الماضي، التزام أربيل بتوطيد أواصر العلاقات مع بغداد، بالقول: “حكومة إقليم كوردستان ملتزمة بتعزيز العلاقات مع بغداد، وقد تم تحقيق تقدم جيد في هذا الصدد، والآن لا بد من العمل على التوصل لاتفاق ثنائي يحقق مصالح إقليم كوردستان وكل العراق”.

كما شدد رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان البارزاني، الإثنين، الماضي خلال اجتماع مع مجلس الوزراء على أن “إقليم كوردستان سيبقى عاملاً مساعداً لكي يستعيد العراق وضعه الطبيعي، ونأمل أن يتم حل المشاكل العالقة مع الحكومة الاتحادية استناداً الى الدستور”.

يذكر أن رئيس الجمهورية العراقي، برهم صالح، كلف يوم السبت الماضي، محمد توفيق علاوي بتشكيل الحكومة الجديدة خلفاً لعادل عبدالمهدي الذي استقال من المنصب على وقع الاحتجاجات المتواصلة منذ تشرين الأول 2019.