اخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار رياضية » مباراة أوكرانيا وأيرلندا للسيدات تشهد أسوأ خطأ في تاريخ كرة القدم

مباراة أوكرانيا وأيرلندا للسيدات تشهد أسوأ خطأ في تاريخ كرة القدم

شبكة عراق الخير:

تعتقد جماهير كرة القدم أن مباراة أوكرانيا وأيرلندا الشمالية للسيدات شهدت أسوأ خطأ في تاريخ اللعبة الشعبية،

حيث اشتعلت وسائل التواصل الاجتماعي بالسخرية من خطأ مدافعة أوكرانية ضد مهاجمة من أيرلندا الشمالية.

وأشهرت حكم المباراة البطاقة الحمراء المباشرة إلى لاعبة وسط أوكرانيا ناتيا بانتسولايا بعد عرقلتها لسارة

مكفادين مهاجمة أيرلندا الشمالية، أثناء ركضها نحو المرمى في الدقيقة 87 من مباراة المنتخبين في تصفيات

بطولة أوروبا 2022.

وذكرت صحيفة ”ذا صن“، التي رصدت الواقعة بالصور والفيديو، أن بانتسولايا لم تركض نحو الكرة تماما وذهبت

إلى مكفادين مباشرة وعرقلتها متعمدة، ولم تنتظر حتى رؤية البطاقة الحمراء التي أشهرتها الحكمة لها، وسلكت

طريقها إلى خارج الملعب على الفور.

وأظهرت الإعادة أن بانتسولايا كانت متقدّمة على منافستها بفارق واضح، وكان يمكن لها أن تلعب الكرة أو تستحوذ

عليها أو على أقل تقدير إفساد الهجمة بإخراج الكرة من الملعب، لكن الخطأ الصارخ وضع الحكمة التشيكية جانا

أدامكوفا بلا خيار سوى طردها.

وعقب المباراة اندفعت الجماهير نحو تويتر غير مصدقين ما شاهدوه خلال المباراة، حيث قال أحدهم: ”شهدت مباراة أيرلندا الشمالية وأوكرانيا واحدة من أكثر الأخطاء الساذجة التي رأيتها على الإطلاق“.

وقال آخر: ”لقد شاهد الواقعة الآن 8 ملايين مرة، وفي كل مرة يصبح الأمر أكثر سخافة. المدافعة/المعتدية كانت تملك الكرة عمليًا. لكنها حادت عن طريقها لتعرقل مهاجمة أيرلندا الشمالية. إنه جنون“.

بينما حاول أحدهم أن يشرح: ”أعتقد أن المدافعة ذهبت لمحاولة مواجهة المهاجمة حتى تذهب الكرة بأمان إلى الحارسة، وهي ببساطة فهمت كل شيء بشكل خاطئ. هذا هو التفسير المنطقي الوحيد“.

كان للخطأ تأثير ضئيل على المباراة، حيث فازت أيرلندا الشمالية 2-صفر على أي حال، لتحسم مواجهتي الذهاب والعودة بنتيجة 4-1، ليتأهل الفريق إلى النهائيات التي ستقام في إنجلترا في يوليو/تموز 2022.