اخبار عاجلة
الرئيسية » صور » مجرى مائي يصبح موقع سياحي مشترك يفصل الحدود بين العراق وايران

مجرى مائي يصبح موقع سياحي مشترك يفصل الحدود بين العراق وايران

شبكة عراق الخير:

في إحدى القرى الحدودية بمنطقة بيارة بين إقليم كردستان العراق وإيران، حيث يفصل المكان الذي يبيع فيه

الشاي “مقهى مام درويش” الذي يفصله عن إيران “ساقية” او مجري مائي صغير لا يتجاوز عرضه نصف متر.

هذه الخاصية للمقهى جعلت الزبائن الإيرانيين يجتازون الحدود لاحتساء الشاي العراقي المعروف بنكهته الخاصة

عندهم دون حاجتهم لتأشيرة الدخول أو ختم جوازات السفر. واعتادوا أن يشربوا شاي درويش في أوقاتٍ مختلفة،

بالإضافة إلى أن المقهى أصبح نقطة سياحية معروفة ولافتة للسائحين العراقيين القادمين من مناطق وسط

وجنوب البلاد وكذلك من الموصل وديالى وغيرها .

يبدو ان السياح يدفعهم الفضول للتوجه لمقاه ومطاعم أخرى تقع أيضا على الشريط الحدودي ليلتقطوا الصور

التذكارية مع هذا المجرى المائي وأيضا مع مقهى العم درويش.

ويقول السائحين بأن هذه الأماكن رائعة لالتقاط الصور التذكارية مع مجرى النهر الذي يفصل البلدين.

وتشتهر هورامان بالعديد من المناطق السياحية منها منطقة بيارة التي منها ينحدر الشيوخ النقشبندية ويقع

على الحدود العراقية الإيرانية ويوجد في ناحية طويلة بمنطقة هورامان معبر حدودي آخر مع ايران.