اخبار العالم

وفاة إيراني عاش في مطار باريس 18 عاما وملهم قصة فيلم “ذي تيرمينال” (مبنى الركاب)

شبكة عراق الخير :

افاد مسؤولون بأن الإيراني الذي أقام لمدة 18 عاما في مطار شارل ديغول بباريس وألهم المخرج ستيفن سبيلبرغ قصة فيلمه

“ذي تيرمينال” (مبنى الركاب) الشهير، توفي، السبت في المطار.

توفي مهران كريمي ناصري بعد إصابته بنوبة قلبية في مبنى الركاب إف2 بالمطار ظهر السبت، وفقا لمسؤول في هيئة مطار

باريس.

وقال المسؤول إن عناصر الشرطة وفريقا طبيا قدموا له الإسعافات الطبية لكنهم لم يتمكنوا من إنقاذه. وطلب المتحدث عدم

الكشف عن اسمه لأنه غير مخول الحديث إلى وسائل الإعلام.

كريمي ناصري، الذي يعتقد أنه ولد عام 1945، أقام في المبنى رقم 1 بالمطار في الفترة من عام 1988 حتى عام 2006، في

البداية بسبب مشكلة قانونية لافتقاره إلى أوراق الإقامة، ثم بعد ذلك برغبته، وفقا لتقارير وسائل الإعلام الفرنسية.

وقال مسؤولو المطار إنه أقام هناك مرة أخرى خلال الأسابيع الأخيرة.

ألهمت قصته فيلم ”ذي تيرمينال”، الذي لعب بطولته النجم توم هانكس، وفيلما فرنسيا آخر.

قصة فيلم (ذا ترمينال) مستوحاة من قصة واقعية عن حياة اللاجئ الإيراني مرهان ناصري عندما وصل في عام ١٩٨٨ إلى مطار

تشارلز دي غول في باريس بعد منعه من دخول لندن لأن جوازه وشهادة الأمم المتحدة للاجئين التي كان يملكها قد سُرقت منه

وبذلك تحوّل إلى شخص لا يحمل أوراق ثبوتية ولَم تقبل السلطات الفرنسية إدخاله إلى الأراضي الفرنسية …

iraqkhair

موقع مستقل يهتم بالشأن العراقي والعربي في جميع المجالات الاخبارية والاقتصادية والتقنية والعلمية والرياضية ويقدم للمتابع العربي وجبة كاملة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى اقاف اضافة حاجب الاعلانات لتتمكن من تصفح الموقع وشكرا جزيلا لكم