فن

شاكيرا تعيش قصة حب مع مدربها لركوب الامواج

ذكرت تقارير إعلامية غربية أن النجمة الكولومبية شاكيرا تعيش قصة حب جديدة، بعد انفصالها عن لاعب كرة القدم الإسباني

جيرار بيكيه.

وقالت صحيفة “نيسترو دياريو” إن حياة شاكيرا باتت “أكثر هدوءا” بعد التوترات التي عاشتها، خلال الأشهر الماضية، من جراء

انفصالها عن بيكيه.

النجمة الكولومبية شاكيرا
النجمة الكولومبية شاكيرا

اقرا أيضا : بيكيه وشاكيرا توتر يرافق إجراءات الطلاق وحضانة الأبناء

ورجحت أن شاكيرا، البالغة من العمر 45 عاما “وجدت الحب من جديد، وهذه المرة مع مدربها في رياضة ركوب الأمواج”.

وتابعت: “يتعلق الأمر بالشاب جوركا إزكورديا، الذي لا يتجاوز عمره 24 عاما.. ظهرا معا في صور عديدة.. كانا قريبين جدا من

بعضهما البعض”.

ولم يستبعد المصدر أن يكون الأمر مجرد “علاقة صداقة قوية” تجمعهما.

والتقطت الصور الحديثة أثناء استمتاع شاكيرا بوقتها في البحر، حيث بدت النجمة الكولومبية مشغولة بدروس ركوب الأمواج مع

مدربها.

أقرأ أيضا : وفاة المطرب الأمريكي جيك فلينت أثناء نومه بعد ساعات قليلة من زفافه

وقبل أيام قليلة، توصل بيكيه وشاكيرا إلى اتفاق على حضانة طفليهما اللذين سينتقلان مع والدتهما من برشلونة إلى ميامي

في الولايات المتحدة.

شاكيرا تعيش قصة حب جديدة
شاكيرا تعيش قصة حب جديدة

وبعد علاقة استمرت أكثر من 10 سنوات أقاما خلالها معظم الوقت في برشلونة، أعلن الثنائي انفصالهما مطلع يونيو الماضي.

وكانت قصة الحب بين شاكيرا وبيكيه (35 عاما) قد بدأت عام 2011، وأثمرت ولادة طفلين هما ميلان (2013) وساشا (2015).

iraqkhair

موقع مستقل يهتم بالشأن العراقي والعربي في جميع المجالات الاخبارية والاقتصادية والتقنية والعلمية والرياضية ويقدم للمتابع العربي وجبة كاملة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى