اخبار العراق

الجيش يبدأ تسليم ملف المدن للشرطة وينتشر على الحدود مع ايران وتركيا

تسليم ملف المدن ..أعلن قيادة القوات المسلحة، عن إجراء أمني الأول من نوعه بعد عام 2003.

وقال الناطق باسم القائد العام اللواء يحيى رسول في مؤتمر صحفي اليوم الأحد أن” التوجيهات التي صدرت بشأن تسلم

الشرطة لأمن المدن أن يكون حفظ الأمن ‏داخل المدن على قوات الشرطة”.

ولفت الى، أن “وزارة الداخلية قادرة على حفظ الأمن وتمتلك كل المفاصل التي تستطيع من خلالها حفظ الأمن الداخلي في

المدن”.

الجيش يبدأ تسليم ملف المدن للشرطة
الجيش يبدأ تسليم ملف المدن للشرطة

وبين رسول أن “الجيش يجب أن يخرج من المدن ويكون في معسكرات خاصة به لإعادة التنظيم، حيث أن واجبه الدفاع عن

العراق في حال وجود أي تهديد على أراضيه”، مشيراً إلى أن “الخطوات تجري بشكل دقيق وبدأت عملية استبدال بعض

قطاعات الجيش بقوات الشرطة”.

أقرأ المزيد : كمبيوتر خارق يتوقع نتائج المباريات والفائز بكأس العالم قطر 2022

وأضاف، أن “الأمن الداخلي من أولويات وزارة الداخلية”، موضحاً، إن “البلاد تشهد أمن واستقرار وهذا جاء بتضحيات كبيرة

قدمها الشعب العراقي”.

الجيش العراقي يبدأ الانتشار على “الخط الصفري” مع إيران وتركيا

 

كشف الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول، اليوم الأحد، عن توجيهات لمسك الخط الصفري، فيما

أشار إلى البدء بتسليم ملف المدن للشرطة.

وقال رسول في مؤتمر صحفي، تابعه /الشبكة /إن “القائد العام القوات المسلحة محمد شياع السوداني أكد خلال الاجتماع

الأمني الوزاري ضرورة مسك الحدود من قوات حرس الحدود ‏ومسك الخط الصفري مع الجارتين إيران وتركيا”، مشيراً إلى

“أهميَّة تعزيز قيادة قوات حرس الحدود بالأسلحة والمعدات والأشخاص بما يضمن أن تمسك الحدود بشكل جيد”.

أقرأ ايضا : أهم مقومات الاقتصاد العراقي.. تعرف عليها

وأضاف أن “العراق يرفض أن تستخدم ارضه بالاعتداء على أي دولة جارة”، مضيفا: “إننا نمتلك علاقات طيبة مع دول الجوار

كافة ونسعى إلى تطويرها بما يخدم مصلحة الأطراف، مع ضرورة احترام لسيادة العراق”.

الجيش العراقي ينتشر على الخط الصفري
الجيش العراقي ينتشر على الخط الصفري

وأوضح أن “تعزيز الحدود أمر مناط بالقيادة العسكرية، والأمر المهم هو مسك الحدود والخط الصفري”، مشيراً إلى أن “العمل

مستمر وفق توجيه القائد العام للقوات المسلحة من اجل حفظ الأمن والاستقرار وسيادة العراق”.

ونوه بأن “التوجيهات التي صدرت تتضمن أن يكون حفظ الأمن ‏داخل المدن على قوات الشرطة العراقية”، لافتا الى أن “وزارة

الداخلية قادرة على حفظ الأمن وتمتلك كل المفاصل التي تستطيع من خلالها حفظ الأمن الداخلي في المدن”.

أقرأ المزيد : تعرف على أهم تاريخ الاقتصاد العراقي

وتابع أن “الجيش يجب أن يخرج من المدن ويكون في معسكرات خاصة به لإعادة التنظيم، حيث أن واجبه الدفاع عن العراق

في حال وجود أي تهديد على اراضيه”، مشيراً إلى أن “الخطوات تجري بشكل دقيق وبدأت عملية استبدال بعض قطاعات

الجيش بقوات الشرطة”.

iraqkhair

موقع مستقل يهتم بالشأن العراقي والعربي في جميع المجالات الاخبارية والاقتصادية والتقنية والعلمية والرياضية ويقدم للمتابع العربي وجبة كاملة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى