اخبار رياضية

الكرة الذهبية السوبر .. هل يتوج ميسي بعد الاسطورة دي ستيفانو ؟

الكرة الذهبية السوبر : أول جائزة للكرة الذهبية على الإطلاق كانت في عام 1956 وقد وضع عدد كبير من أعظم اللاعبين في العالم أيديهم عليها.

لكن واحدا فقط هو الفائز بجائزة “الكرة الذهبية السوبر” وهو أسطورة ريال مدريد، ألفريدو دي ستيفانو.

سجل دي ستيفانو 308 أهداف لريال ولعب دورا أساسيا في خمسة انتصارات متتالية في كأس أوروبا، بين عامي 1956 و 1960.

مجلة فرانس فوتبول تمنح الكرة الذهبية السوبر

مجلة فرانس فوتبول هي من منحت الكرة الذهبية السوبر، للمرة الأولى والوحيدة في التاريخ، إلى ألفريدو دي ستيفانو في 1989، بعد تفوقه على كرويف وبلاتيني.

اقرا المزيد.. زين الدين زيدان .. نحو قيادة منتخب البرازيل

وفاز بالكرة الذهبية مرتين، في عامي 1957 و1959 ، ولكن بعد 30  عاما من فوزه الثاني، احتفلت “فرانس فوتبول” بإنجازاته مرة أخرى بطريقة فريدة، بـ “السوبر”.

وفي عام 1989، منحت مجلة “فرانس فوتبول” جائزة “الكرة الذهبية السوبر” لدي ستيفانو، تزامنا مع الذكرى الثلاثين لتأسيس المجلة واحتفاء بأفضل لاعب في العقود الثلاثة الماضية.

ولد دي ستيفانو في الأرجنتين ولعب هناك حتى عام 1949. وذهب لاحقا لتمثيل كولومبيا وإسبانيا، وحصل على الجنسية التي أهلته لهذه الكأس.

وكان الأسطورة يوهان كرويف وميشيل بلاتيني من بين المرشحين، لكن الجائزة ذهبت إلى دي ستيفانو بعد 30 عاما من فوزه الثاني بالكرة الذهبية.

تبدو الكأس مشابهة إلى حد كبير للكرة الذهبية المألوفة، ولكنها تحتوي على الكثير من كرات القدم الذهبية المصغرة التي تشبه شوكولاتة “فيريرو روشيه” في القاعدة.

تم وضع الجائزة الفريدة من نوعها في متحف ريال مدريد في سانتياغو برنابيو لسنوات، ولكن بعد ذلك تم طرحها في مزاد بلندن، في سبتمبر من عام 2021، كجزء من فعالية حملت اسم “من ملكية ألفريدو دي ستيفانو” إلى جانب تذكارات أيقونية أخرى من حياته المهنية.

وفقا لمزادات جوليان ، بيعت الكأس مقابل 187,500 جنيه إسترليني (225,993 دولار أميركي).

وفي عام 1995، تم تسليم “الكرة الذهبية السوبر” لتكريم النجوم غير الأوروبيين إلى أسطورة الأرجنتين دييغو مارادونا.

ولكن بعد أن وضع يديه أخيرا على كأس العالم، يعتقد الكثير من المشجعين أن ليونيل ميسي الفائز بالكرة الذهبية سبع مرات يجب أن يكون له نسخته الخاصة.

اقرا ايضا.. اطلاق بيع تذاكر خليجي 25 وتعليمات صارمة من الداخلية وكاساس يعلن تشكليته

الكرة الذهبية السوبر .. هل يتوج ميسي بعد الاسطورة دي ستيفانو ؟
الكرة الذهبية السوبر .. هل يتوج ميسي بعد الاسطورة دي ستيفانو ؟

الجائزة و ميسي..

توقعات بفوز ميسي بجائزة الكرة الذهبية السوبر، وهي الجائزة الأكثر شهرة وندرة، والتي فاز بها حتى الآن دي ستيفانو فقط.

وللفوز بهذه الجائزة ، يجب أن تولد في بلد أوروبي، وفقا للموقع المشرف عليها. ومع ذلك، ولد دي ستيفانو في الأرجنتين، لكنه كان لا يزال مؤهلا للحصول على الجائزة بسبب جنسيته الإسبانية.

وذكر موقع “مانس ورود انديا” أن هناك احتمالا قويا لتغيير فرانس فوتبول قواعدها هذا العام للسماح للاعبين غير الأوروبيين بالفوز بهذه الجائزة، إذ بعد فوزه بكأس العالم هذا العام مع الأرجنتين، فإن السيرة الذاتية لميسي لا مثيل لها.

بينما لم يكن هناك أي ظل من الشك حول جودته على مستوى الأندية، مستواه الدولي لم يكن أقل من استثنائي.

كما أن ميسي يتمتع بالجنسية الإسبانية. ما قد يؤهله للفوز بهذه الجائزة أيضا.

وحظي ميسي بالكثير من الألقاب مع ناديه السابق، برشلونة، كما حصد مجموعة ألقاب محلية مع باريس سان جيرمان، كما توج بالكرة الذهبية 7 مرات.

وتوج ميسي مسيرته، في مونديال قطر 2022 بأغلى الألقاب، الذي كان ما زال ينقص سجله بفوزه بكأس العالم بعد نهائي مجنون، حيث سجل الأرجنتيني هدفين من ثلاثية فريقه في حين سجل زميله في سان جرمان، كيليان مبابي، ثلاثية منتخب “الديوك” متصدراً قائمة هدافي البطولة برصيد 8 أهداف.

دي ستيفانو الاسطورة:

ألفريدو دي ستيفانو، من مواليد 4 يوليو 1926 في بيونس آيرس بالأرجنتين، هو لاعب كرة قدم أرجنتيني ومدرب كرة قدم، ويعد أحد أفضل اللاعبين في العالم.

ويعد دي ستيفانو خامس أعظم هداف في الدوري الإسباني، حيث سجل 227 هدف في 329 مباراة، حيث يحتل المركز الأول سيلمو زارا برصيد 251 هدف، وفي المركز الثاني ليونيل ميسي برصيد 243 هدف، ويعد دي ستيفانو أكثر من سجل أهداف لريال مدريد في الدوري الإسباني، حيث سجل 216 هدفا خلال 282 مباراة منذ عام 1953 إلى عام 1964.

الكرة الذهبية السوبر .. هل يتوج ميسي بعد الاسطورة دي ستيفانو ؟
الكرة الذهبية السوبر .. هل يتوج ميسي بعد الاسطورة دي ستيفانو ؟

وكان دي ستيفانو سبباً رئيسياً في صراع ريال مدريد وبرشلونة، فبعد أن رصده ريال مدريد عام 1952 كاد برشلونة أن يخطفه، ليوقع اللاعب للنادي الكتالوني في البداية.

وبسبب مشاكل في الملكية بين ريفر بليت الأرجنتيني وميلوناريوس الكولومبي وبعد جدل كبير، تدخل الفيفا والاتحاد الاسباني لكرة القدم كي يكون الاتفاق على لعب دي ستيفانو موسمين مع الريال ومثلهما مع برشلونة، لكن تطورات مدعومة بمشاكل وخلافات سياسية بين اقليم كتلونيا والجمهورية في العاصمة مدريد، إضافة لما يقال عن رشاوى تم تلقيها من بعض مسؤولي برشلونة أو مورست عليهم ضغوط ليتخلوا في النهاية عن اللاعب بشكل نهائي للفريق الملكي.

اقرا كذلك.. بطولة أستراليا المفتوحة للتنس 2023 التصنيف العالمي والموعد مطلع العام الجديد

ولعب ألفريدو دي ستيفانو طوال مسيرته الاحترافية مع خمسة أندية مختلفة، تمثلت في أندية ريف بلايت، وهوراكان الأرجنتيني، وميلوناريوس الكولومبي، وريال مدريد وإسبانيول، ليبلغ مجموع مشاركاته 664 مباراة أحرز خلالهما 485 هدف.

ومن الأمور التي يتميز بها الراحل ألفريدو دي ستيفانو هي مشاركته الدولية مع ثلاثة منتخبات، الأول منتخب بلاده منتخب الأرجنتين، والثاني منتخب كولومبيا، والثالث منتخب إسبانيا لكرة القدم.

رغم أسطورة دي ستيفانو الكبيرة لم يلعب أي مباراة في كأس العالم، ويعد واحد من الأساطير الذين غابوا عن البطولة الكبرى.

حقق دي ستيفانو لقب دولي وحيد مع المنتخب الأرجنتيني عام 1947 عندما حقق لقب كوبا أمريكا، أما على الصعيد المحلي فقد حقق 22 بطولة مع مختلف الأندية التي شارك معها، حيث أحرز لقب دوري أبطال أوروبا 5 مرات مع نادي ريال مدريد، وفاز بلقب الدوري المحلي في كولومبيا والأرجنتين وإسبانيا 13 مرة.

أحرز مع منتخب الأرجنتين 6 هدف خلال 6 مباريات، بينما أحرز مع المنتخب الإسباني 23 هدف في 31 مباراة، بينما لم يحرز أهدافاً مع المنتخب الكولومبي خلال أربعة مباريات.

أما عند مشواره التدريبي، فقد تولى ألفريدو دي ستيفانو مسئولية تدريب كل من أندية بوكا جونيور، وريفر بلايت، وفالنسيا وريال مدريد، ليحقق معهم 10 ألقاب محلية.

ومن الأحداث البارزة في حياة دي ستيفانو تعرضه للخطف يوم 24 اغسطس 1963 في مدينة كاراكاس الفنزويلية، وذلك على يد قوات التحرير الوطنية أثناء استعدادات ريال مدريد هناك.

عملية الخطف كانت كرد فعل على إعدام الجنرال فرانكو لأحد الصحفيين الشيوعيين في اسبانيا، وتم تحريره بعد يومين من دون أي فدية.

توفي ستيفانو بتاريخ  7 يوليو 2014 عن عمر 88 سنة بمستشفى جريجوريو مارانيون في مدريد، بعد أيام من إصابته بأزمة قلبية أثناء مغادرته لأحد المطاعم.

iraqkhair

موقع مستقل يهتم بالشأن العراقي والعربي في جميع المجالات الاخبارية والاقتصادية والتقنية والعلمية والرياضية ويقدم للمتابع العربي وجبة كاملة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى