اخبار العراق

احتجاجات وتصعيد ليلية في بنجوين

احتجاجات وتصعيد لم يكتف أهالي قضاء بينجوين في محافظة السليمانية ضمن إقليم كوردستان، باستقالة رئيس الوحدة الإدارية للقضاء، إذ واصلوا احتجاجهم أمس لساعات متأخرة من الليل، رفضاً لواقع الخدمات المقدمة لهم من قبل الحكومة.

الخدمات

بختيار محمد، أحد المتظاهرين، منذ ثلاثة أيام، أكد في تصريح ، أن التظاهرات لم تخرج للمطالبة بإقالة قائممقام بنجوين، بل خرجت للمطالبة بالخدمات الأساسية في موسم الشتاء”.

وأضاف محمد: “نحن خرجنا للمطالبة بالكهرباء والنفط الأبيض وتحسين الخدمات العامة للقضاء بغض النظر عن من يقدم تلك الخدمات”.

أقرا ايضا : الداخلية الكويتية عملية نقل الحلبوسي وحماياته بمركبات خاضعة للوزارة وفق البروتوكلات الدبلوماسية.

  اعتذار

وفي خضم هذه التطورات، قدم قائممقام قضاء بينجون زانا رحيم، اعتذار رسميا لمواطني القضاء، في رسالة اطلعت عليها الوكالة، أكد فيها عدم ادخاره أي جهد في تقديم ما يستطيع تقديمه، إلا انه لم يستطع توفير ما يريده أهالي القضاء”.

وأشار رحيم، إلى إيصال أصوات المواطنين للجهات المعنية بعد ثلاثة أيام متواصلة من التظاهرات المطالبة بالكهرباء والنفط الأبيض.

رفض الاستقالة

في المقابل، رفضت حركة التغيير الكوردية، صاحبة منصب قائممقام بينجون، قرار استقالة زانا رحيم، رغم إصرارها على تأييد مطالب المحتجين.

أقرأ المزيد : قائمقام قضاء بنجوين زانا رحمن يستقيل على خلفية تظاهرات شعبية

وذكرت الحركة في بيان ورد: “نحن نؤيد ونرفض، فنحن نؤيد، لأنه يعكس قيم حركة كوران، عندما لا يكون المنصب أداة للخدمة العامة ويجب التضحية به، و نرفض الاستقالة لأن أهالي بنجوين يؤيدون بقاء القائمقام وكذلك يؤيد هو مطالب الأهالي”.

احتجاجات وتصعيد ليلية في بنجوين
احتجاجات وتصعيد ليلية في بنجوين

ضبط التظاهرات

في غضون ذلك، طرح مجلس تنظيم التظاهرات، مجموعة من التعليمات التي تهدف لتوجه التظاهرات بشكل سلمي يضمن حقوق المواطنين ويحقق الأهداف.

وجاء في بيان للمجلس، ورد، أن “هدف التظاهرات هو تحقيق المطالب الخاصة بتوفير وتحسين الخدمات وهذه المطالب لا يصل فحواها إلا بالتظاهر السلمي المنضبط”.

وتابع: “لهذا يجب أن تكون التظاهرات سلمية وبعيدة عن العنف والتجاوز على ممتلكات المواطنين والدولة، لكن سيتم منع دخول وخروج حافلات الحمل فقط دون المساس بها أو بأصحابها، وعلى الجميع الالتزام بذلك”.

قائمقام قضاء بنجوين زانا رحمن يستقيل على خلفية تظاهرات شعبية
قائمقام قضاء بنجوين زانا رحمن يستقيل على خلفية تظاهرات شعبية

استقالته قائمقام قضاء بنجوين زانا رحمن رحيم

أعلن قائمقام قضاء بنجوين زانا رحمن رحيم  الجمعة، استقالته من منصبه على خلفية التظاهرات المطلبية لاهالي القضاء.

وقال زانا رحمن رحيم في رسالة وجهها لمواطني القضاء ووردت للشبكة ؛ انه وعلى مدار الأعوام الثمانية التي تسلم بها منصب رئيس الوحدة الإدارية للقضاء عمل بجد وتفاني ولم يدخر جهدا في تقديم الخدمات لمواطني القضاء.

اقرا أيضا : اختطاف طبيب معروف في ديالى وإصابة راعيين بجروح من قبل القوات التركية

وأضاف انه عمل ومنذ تسلمه المنصب على “نقل أصوات ومطاليب أهالي القضاء الى الجهات المعنية وبالخصوص مطاليب المتظاهرين الذين تظاهروا على مدار الأيام الثلاثة الماضية بسبب نقص الكهرباء والوقود وعدم تنفيذ المشاريع دون أي استجابة ينتظرها المواطنون لهذا أعلن تقديم استقالتي من منصبي”.

 قضاء بنجوين
احتجاجات وتصعيد

واختتم رسالته “أعتذر من الله وأهالي منطقة بنجوين عن أي تقصير في بدر مني”.

وأقام العشرات من أهالي قضاء بينجوين التابع لمحافظة السليمانية، ضمن إقليم كوردستان، في وقت سابق من يوم الجمعة، صلاة جماعة موحدة، بعد خروجهم بتظاهرات مطلبية منذ ثلاثة أيام لتوفير الخدمات الأساسية .

أقرأ المزيد: إحصائية مباراة العراق واليمن مليون و400 ألف مكالمة و تناقل ٧ تيرا و ٥٥٢ غيغا بايت من البيانات

وقال مراد حمدان (أحد أبناء القضاء)،في تصريح ، إن “إقامتهم لهذه الصلاة في الهواء الطلق وبمشاركة طبقات المجتمع البينجويني كافة، جاءت للتعبير عن رفضهم للواقع الخدمي في القضاء”.

iraqkhair

موقع مستقل يهتم بالشأن العراقي والعربي في جميع المجالات الاخبارية والاقتصادية والتقنية والعلمية والرياضية ويقدم للمتابع العربي وجبة كاملة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى