رقم 2

الملك الكامل ناصر الدين محمد
بن الملك العادل سيف الدين احمد (أبي المعالي)
635/576 هـ

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
خامس سلاطين الدولة الأيوبية
تنازل عن بيت المقدس للصليبين
كان عارفا بالأدب والشعر وسمع الحديث ورواه.
ولاه أبوه الديار المصرية سنة 615هـ وحسنت سياسته فيها واتجه إلى توسيع نطاق ملكه
فاستولى على حران والرها وسروج والرقة ثم امتلك الديار الشامية.
وله مواقف مشهورة في الجهاد بدمياط ضد الإفرنج
وكان حازما عفيفا عن الدماء ومهيبا ويباشر أمور الملك بنفسه.
تملك الديار المصرية تحت جناح والده عشرين سنة وبعده عشرين سنة
وتملك دمشق قبل موته بشهرين وتملك حران وآمد وتلك الديار.
كان صحيح الإسلام معظما للسنة وأهلها ومحبا لمجالسة العلماء
وفيه عدل وكرم وإحياء وله هيبة شديدة.
مرض بقلعة دمشق بالسعال والإسهال نيفًا وعشرين ليلة
وكان في رجله نقرس فمات في الحادي والعشرين من رجب.
من آثاره المدرسة الكاملية في مصر.
وقد توفي الملك الكامل في دمشق سنة 630 واستمر في الملك عشرين سنة.

البطاقة الشخصية

الكامل محمد بن الملك العادل
ولد سنة 1180م وتوفي في 6 مايس سنة 1238م
وكان عمره 58 سنة
زوجته سوداء بنت الفقيه
واولاده الصالح أيوب والعادل أبو بكر بن الكامل
ووالده العادل أبو بكر بن أيوب
وشقيقه المعظم عيسى بن العادل والأشرف موسى
والصالح إسماعيل
وشقيقته وضيفة خاتون.
أنتهى


نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي